19/05/2024

"رابحة" في كل المجالات!

مشاركة المرأة في نظام العمل المتعلق بتغير المناخ ضرورية لضمان أن تكون سياسات وبرامج تغير لمناخ فعالة ومنصفة والتجربة المصرية ملهمة في هذا المجال


"رابحة" في كل المجالات!
  • facebook
  • twitter
  • whatsapp
  • telegram
  • linkedin

أصبح معيار "النهج الذكي مناخيا" أحد المعايير الأساسية الذي تستند اليه برامج الجهات المانحة لدعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة، ولا تستثنى مشاريع تحمل اهداف "تمكين المرأة" من هذا الأمر.

النهج الذكي

وفي مصر، يسعى برنامج اسمه "رابحة"، تدعمه الحكومة وشركاؤها من مؤسسات الأمم المتحدة، الى دعم قدرات الشركات المملوكة للنساء والمشاريع الناشئة التي تديرها نساء، والتي تتبنى نهجا ذكيا يوجدا حلولا لقضايا التغير المناخي.

وتتزايد الدعوات الى أهمية مشاركة المرأة في منظومة العمل الخاصة بالتغير المناخي، لما لها من دور مؤثر في معالجة جذور التحديات العالمية التي تؤثرعلى منظومة التنمية المستدامة ولعل التغير المناخي من أهم ركائزها، وذلك نظرا لقدرتها على تعزيز العمل المناخي بطرق عدة، وامتلاكها خبرات ومهارات قيمة في الاستعداد للكوارث وإدارة المخاطر، الأمر الذي يخوّلها للاستفادة منها عند وضع الحكومات الخطط المستقبلية لخفض مسببات هذا التغير والتكيف مع تداعياته.

نداء العمل

وفي نوفمبر العام 2022، ارتفع نداء آخر من مصر أيضا، وتحديدا أثناء انعقاد ادورة السابعة والعشرين لمؤتمر الدول الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ "كوب 27"، من أجل تمكين المرأة من لعب هذا الدور، في إطار حراك أطلق عليه "معالجة مشكلة تغير المناخ من خلال زيادة توظيف النساء في الاقتصادات الخضراء: نداء للعمل".

أسبابهنّ!

وتأتي مبادرات مصر في هذا المجال، منسجمة مع التوجه العالمي الذي يؤكد على ضروري مشاركة المرأة في نظام العمل بشأن تغير المناخ، وذلك لعدة أسباب من بينها:

·       تأثر النساء بشكل مباشر بأثر تغيّر المناخ: اذ غالبًا ما تكون النساء الأكثر عرضة لتأثيرات تغير المناخ، لا سيما في البلدان النامية حيث يشكلن غالبية العمال الزراعيين وأكثر عرضة للعيش في ظروف حرجة تصل الى حدود الفقر. ونتيجة لذلك ، تتمتع النساء بمنظور فريد حول تأثيرات تغير المناخ والحلول اللازمة لمواجهتها.

·       تمتع النساء بمعرفة ومهارات قيّمة: تمتلك النساء معارف ومهارات قيّمة تتعلق بالزراعة المستدامة وإدارة الموارد الطبيعية وقدرة المجتمع على الصمود، وهي معارف يمكن الاستفادة منها للتصدي لتغير المناخ. يمكن أن تضمن مشاركتهن في عمليات صنع القرار دمج هذه المهارات والمعرفة في سياسات وبرامج تغيّر المناخ.

·       تعزيز المرأة مبادرات تغير المناخ لتكون أكثر فعالية: أظهرت الدراسات أن إشراك المرأة في مبادرات تغير المناخ يمكن أن يعزز من فعالية تلك المبادرات. يمكن أن تزيد مشاركة المرأة من احتمالية النجاح من خلال ضمان أن تكون البرامج ملائمة ومستجيبة لاحتياجات المجتمعات كافة.

·       امكانية لعب دور رئيسي كمحفزات على التغيير: غالبًا ما تكون النساء صانعات القرار الرئيسيات في أسرهن ومجتمعاتهن، ويمكن أن تساعد مشاركتهن في مبادرات تغير المناخ في تعبئة وتمكين النساء الأخريات من اتخاذ الإجراءات. من خلال العمل كنماذج يحتذى بها، يمكن للمرأة أن تلهم الآخرين للمشاركة والمساهمة في حلول تغير المناخ.

 

 



قد يعجبك أيضا